فضل أيام أول عشر من ذي الحجة

بواسطة : كلمات

فضل أيام أول عشر من ذي الحجة
فضـلها :
1* قال تعالى: ) والفجر . وليالٍ عشر ( قال ابن كثير رحمه الله وغيره : “المراد بها عشر ذي الحجة ” .
2* قال صلى الله عليه وسلم : ( ما من أيام العمل الصالح فيها أحب إلى الله من هذه العشر...) - يعني عشر ذي الحجة - قالوا : يا رسول الله ولا الجهاد في سبيل الله ؟ قال:( ولا الجهاد في سبيل الله إلا رجل خرج بنفسه وماله ثم لم يرجع من ذلك بشيء ) رواه البخاري .
3* قال تعالى :( ويذكروا اسم الله في أيام ٍ معلومات ) قال ابن عباس وابن كثير يعني : “أيام العشر”
4*عن ابن عمر رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ما من أيام أعظم عند الله سبحانه ولا أحب إليه العمل فيهن من هذه الأيام العشر ، فأكثروا فيهن من التهليل والتكبير والتحميد . رواه الطبراني
5* قال ابن حجر في الفتح : والذي يظهر أن السبب في امتياز عشر ذي الحجة ، لمكان اجتماع أمهات العبادة فيه ، وهي الصلاة والصيام والصدقة والحج ، ولا يأتي ذلك في غيره .
* ما يستحب في هذه الأيام :
1*الصلاة : يستحب التبكير إلى الفرائض ، والإكثار من النوافل فإنها من أفضل القربات ، والسنن وقيام الليل ولو بركعة واحدة وتر، وقتها من بعد صلاة العشاء حتى قبل الفجر .
- روى ثوبان رضي الله عنه قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول): عليك بكثرة السجود لله فإنك لا تسجد لله سجدة إلا رفعك إليه بها درجة ، وحط عنك بها خطيئة ) - رواه مسلم - وهذا في كل وقت.
2*الصيام : لدخوله في الأعمال الصالحة ، فعن هنبدة بن خالد عن امرأته عن بعض أزواج النبي صلى الله عليه وسلم قالت : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصوم تسع ذي الحجة ، ويوم عاشوراء ، وثلاثة أيام من كل شهر [رواه أحمد وأبو داود والنسائي وغيرهم] - وقال الإمام النووي عن صوم أيام العشر أنه مستحب استحباباً شديداً .
3*التكبير والتهليل والتحميد : لما ورد في حديث ابن عمر السابق : فأكثروا من التهليل والتكبير والتحميد. – وذلك فى كل الأوقات والأحوال والأماكن : خلف الصلوات ، على الفراش ، فى المجالس ، فى الأسواق ، فى المساجد ، فى البيوت ……. مثل السلف الصالح .
صيغة التكبير :
ورد فيها عدة صيغ مروية عن الصحابة والتابعين منها:
- الله أكبر ، الله أكبر ، الله أكبر كبيرا .
- الله أكبر ، الله أكبر ، لا إله إلا الله ، والله أكبر ، والله أكبر ، ولله الحمد .
- الله أكبر ، الله أكبر ، الله أكبر ، لا إله إلا الله ، والله أكبر ، الله أكبر ، ولله الحمد .
4*جميع الأعمال الحسنة من : بر والدين أحياء أو أموات وصلة الرحم والصدقة وقراءة القرآن ، وذكر الله والاستغفار والدعاء والصلاة على الرسول والتابعين وأذكار الصباح والمساء - قال الرسول لعمه:”ألا أدلك على ما هو أكثر من ذكرك الله الليل مع النهار تقول: الحمد لله عدد ما خلق، الحمد لله ملء ما خلق، الحمد لله عدد ما في السموات والأرض، الحمد لله عدد ما أحصى كتابه، الحمد لله ملء ما أحصى كتابه، الحمد لله عدد كل شيء والحمد لله ملء كل شيء وتسبح مثلهن، ثم قال: تعلمهن وعلمهن عقبك من بعدك”
- سيد الاستغفار :”اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك، وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت، أعوذ بك من شر ما صنعت، أبوء لك بنعمتك علي، وأبوء بذنبي فاغفر لي إنه لا يغفر الذنوب إلا أنت. قال صلى الله عليه وسلم:”من قاله فمات من يومه أو ليلته دخل الجنة “
-” اللهم اغفر لى ولوالدى وللمؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلمات الأحياء منهم والأموات ” ، لتأخذ حسنة عن كل مسلم ومسلمة .
5*تلاوة القرآن:
قال الرسول” إذا زلزلت تعدل نصف القرآن، والإخلاص قل هو الله أحد تعدل ثلث القرآن ،وقل ياأيها الكافرون تعدل ربع القرآن “—ويس تعدل عشر مرات القرآن وتدخل السرور بقراءتها ليلا ً ونهارا ً وتنفع الحى والميت فى الدنيا والآخرة بإذن الله تعالى . والله أعلم والحمد لله .
6*صيام يوم عرفة :يتأكد صوم يوم عرفة ، لما ثبت عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال عن صوم يوم عرفة : »أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله والسنة التي بعده « رواه مسلم.
لكن من كان في عرفة حاجاً فإنه لا يستحب له الصوم ، لأن النبي صلى الله عليه وسلم وقف بعرفة مفطراً .

من اعداد كلمات