ها أنا كالعادة وحدي هنا
كوحدتي مع نفسي
أوهام ..... أحلام
صمت الأيام
دمع وملام
وموت حي الأبدان
وهل الميت يلام؟؟؟
حين يصرخ بالآلام
أو حتى لا ينطق بالكلام

ويموت الصمت وسط الحنان!!!!
اى مشاعر هذه التي أحياها
قد بح صوتي من البكاء وحدي
والصمت يخنق كلماتي
لا أبكى وفاتي
لا أبكى وفاتي
لكنــــى أبكى فراق احبائى

فردود الحب وورده كانت كلمات
هزت ارجائى أبكت دمعاتي
موتى أصبح اوجاعى
وفراق عيوني انزل دمعات الصمت يارفاقى
فعذرا لمن بكاني
1—6-2005