أيها النائم عند المائلات …

بواسطة : د. إسلام المازني

أيها النائم عند المائلات **** فاتك المجد وحزت السيئات
لا تقل لى إن نفسى أغرقتنى *** قم فعذ بالنور عند المهلكات
كل ذنب يا أُخيَّا بات سطراً *** فى كتاب مثقل بالموبقات
إن موتا ينتقينا كان حتماً *** ورحيلٌ رغم دمع النائحات
ثم تمضى كل نفس عند ربي *** تتمنى لو أتت من طيبات
فى سماء الكون كلٌ سوف يرقى *** ثم يشقى أو ينال المكرمات

يالغرب خدرونا بالأغانى **** ثم باتوا يهتكون المحصنات !
جردونا من ثياب الطهر حتى *** أوقعونا فى خِضمِّ المخزيات
أى عقل فى شباب العُرْبِ يبقى *** أى فكر بعد ليل المومسات!
أى خير فى صفوف زينوها !*** كم شجاع القول مختل السمات!

أَفهَمونى أن دينى كيف أهوى *** ثم خُطَّت لى حياة كالممات
لا وربى لن أبالى سوف أمضى *** طائرا صوب الجنان الزاخرات
أركب الأهوال ليثا باسما لا*** ذل عندى و حياتى فى الثبات
أنشد الظل الظليل موطنا وال *** أهل روْقةُ النبيلات الصفات

يا أخى إنا أتانا منجياتٌ *** فانصر الحق ومُجَّ المحدثات
أين حور باهرات فى جنانٍ *** من دنايا تالفات باليات

أى أم تُلقِم الصحن بنيها *** ما بأمٍ تلك إحدى الثاكلات
لَقِّنوهم :سوف تلقى الله فردا ***هيِّنا والروع دك الراسيات
عَلِّموهم أن خير الزاد تقوى *** وارحموهم من سموم التُّرَّهات