مقص الرقيب

بواسطة : هند جودة

يعلن عن جموح الغضب في الأروقة الناعسة عن سطوته وتواجده هناك على حافة الوضع الآمن.. بخطٍ أحمر يحاول جعله.. خط رجعة عن اقتراف الحقيقة وعدوى الوعي الوقت يحتقن بالقصور والتخاذل ليس لأن الوجوه لا ترى إلا فتحة الأنف في المرآة التي تعتليها صباح مساء ولكن لأن المرآة كسرت منذ زمن ليس ذلك فقط بل وتلطخت بالوحل خطوةٌ واحدة تكفي لنفي خبر التوعك المشكوك فيه لأن الأمر قد يصل إلى إعلان الوفاة ذات حين في العين يجتمع القذى بتراكم مقزز.. يغطي مجال الرؤية ويحجب حتى تلك المرآة عن الوجه من أين إذن يرى ال.. فتحتي أنفه نسيت أن أخبركم أنه يتقن القراءة باللمس لأنه أعمى أيضا.. يبدو أنني نسيت إخباركم عن شيء آخر هو أيضا لا يسمع وبالتالي.. فقد الكلام منذ زمن ها أنا أحْمرُّ خجلاً.. ماذا تبقى لإعلان الوفاة؟؟؟؟؟؟؟؟