الولايات المتحدة الامريكية

بواسطة : حواء

تعتبر الولايات المتحدة الامريكية اكبر قوة اقتصادية في العالم،واكبر قوة صناعية واكبر قوة فلاحية.فالتقدم التكنولوجي والعلمي والزحف المادي والاقتصادي الذي شهدته هذه الدولة لم يعصمها من ان تكون اكبر المجتمعات في العالم اجراما وتطرفا وتمردا.وحسب تقرير نشرته(الصنداي تايمز) اللندنية عن الاجرام في امريكا،يؤكد التقرير انه ليس للموت الذي يسود معظم دول امريكا علاقة بحوادث السير او السرطان او السيدا او امراض القلب فقط بل بالجرائم ايضا.اذ اكد التقرير ان معدل القتل يصل الى6 قتلى يوميا في لوس انجلس.وفي ميامي بلغت نسبة القتل70 في المئة وفي واشنطن 80 في المئة وطبقا للاحصائيات المجرات فانه على الاقل تحدث جريمة كل 24 ثانية.ويرجع التقرير الى ان الاسباب التي تدفع الى ارتكاب الجريمة هو الادمان على المخدرات بشكل يفوق التصور.لكن السبب الحقيقي في نظر الشرطة الامريكية هو عدم وجود عواقب صارمة في حق المجرمين.اذ ان المجرمين يقضون مدد في السجون اقل من الذين يسرقون ويغتصبون.كما اكدوا ان عقوبات المجرمين تتراوح ما بين5و10 سنوات فقط وهي عقوبات لا يفهمها العقل.وهدا دليل على غياب مقومات القضاء الحقيقي الذي يشجع تكرار الجريمة اكثر واكثر.اضافة الى هذا اكدت بعض الاحصائيات حول ما يحدث في هدا البلد خلال اليوم الواحد اذ يلقى القبض على1253 شخص بتهمة المخدرات،و230 شخص بتهمة السرقة،كما يتسبب السائقون المخمورون في خسائر تقدر ب18 مليون من الدولارات واغتصاب180 امراة وسرقة1108 اخرين.كما يولد9077 لقيط وتحدث2982حالة طلاق،وتجهض3231 امراة.................من هذه المعطيات يتضح ان امريكا مجتمع متطرف99 في المئة،مجتمع تغيب فيه شروط العيش الكريم والامن،مجتمع انحلت فيه الاخلاق الفردية والجماعية.
فما موقف العالم من كل هذا؟وما موقف بوش نفسه تجاه ما يحدث في مملكته؟وهل يستحق هذا البوش لقب منقذ العالم من الفساد والتطرف والارهاب حسب وصفه؟
اذن ربما ستكون مملكته احوج مما يكون الى اندفاعه لمحاربة الارهاب فلماذا لا يستغل هذه الفرصة؟