النعناع ، النعنع

الصحة والغذاء والطب

النبتة خصوصا ً الورق . موطن و تاريخ النعناع يزرع في بقاع المعمورة خصوصاً المناطق المعتدلة في آسيا و اوروبا ، وحسب التاريخ يذكر بأن الاغريق و الرومان وضعوا اكاليل النعناع فوق رؤوسهم في احتفالاتهم وولائمهم و مآدبهم ووضعوا النعناع على موائد الطعام كما عمل الطهاة عندهم على وضع النعنع في خلطات الطعام و المرق عندهم ، كما مزجوا الخمور بنكهة النعنع و زيت النعنع ، وتذكر التقارير بان الاطباء الإغريق استعملوا نوعان من النعناع في وصفاتهم الطبية . ولكن لا نعرف ما إذا استعملوا نفس النوع الرائج عندها و لكن نعرف بأن قدماء المصريين زرعوه ، وقد استعمل بكثرة هذا النوع من النعناع في اوروبا بواسطة الاطباء ، حوالي منتصف القرن الثامن عشر ميلادي . التركيبة يعتبر النعناع في المركز الاول بين النباتات المستخلص منها الزيت ، نسبة الى اهمية زيته من بين الزيوت ، وهو شفاف ، سائل اصفر الى اخضر اللون ، ومع مرور الوقت يتكثف هذا الزيت و يتحول لونه الى احمر . - اهم مركبات زيت النعنع هو المينثول . - يحتوي زيت النعناع مركبات اخرى منها : Methylacetate , isovalerate , Methone , Cineol , Inactive pinene , Limonene . - و بعض المكونات الاخرى وهي اقل اهمية . استعمالات و فوائد النعنع الطبية إن زيت النعنع هو الاكثر استعمالاً من بين الزيوت الطيارة . 1. إن اهم خواص زيت النعناع كونه مضاداً للمغص ، له تأثير طارد لأرياح البطن مجشئ ، فاتح للشهية ، مزيل لعسر الهضم ، يزيل النفخة و المغص . 2. يستعمل النعناع استعمالاً واسعاً لمرضى الكوليرا و الاسهالات . 3. للنعناع استعمال خاص حيث يمزج مع المسهلات لكي يزيل بعض الآثار الجانبية ، كما يزيل الدوخة و الاحساس بالمرض و الاستفراغ . 4. يلعب النعناع دوراً في رفع درجات الحرارة بداخل الجسم ، وإحداث التعرق . 5. يستعمل شاي النعنع في مرض خفقان القلب . 6. النعناع يهدئ نوبات السعال الحاد المزعجة . 7. يكافح نوبات الصداع و الشقيقة موضعياً و شرباً . 8. يوقف نوبات الارق و يسهل النوم . 9. يزيل الدبغ الداكنة عن الجلد ، و يبيض لون البشرة . 10. النعنع يدر البول ، يفتت الحصى و الرمل . 11. مخفض للطاقة الجنسية و يمنع الاحتلامات الليلية .