عزز قوة جهازك المناعي

الصحة والغذاء والطب

الاهتمام بجهازنا المناعي والسهر على تقويته يوفران لنا الكثير من الفوائد الصحية، ويزيدان من فرص وقايتنا مختلف الأمراض بدءاً من مرض القلب والروماتيزم، وانتهاء بالحساسية، مروراً بالرشح والإنفلونزا. والواقع أن تعزيز قوة الجهاز المناعي ممكن وفي متناول الجميع. فهناك عدد كبير من النصائح البسيطة اليومية التي يمكن لتطبيقها أن تقويه. ونورد هنا أبرز هذه النصائح المتنوعة التي يقدمها الاختصاصيون:

1- الخضوع لجلسات تدليك: أظهرت الأبحاث أن الخضوع بانتظام لجلسات تدليك على أيدي اختصاصيين لمدة نصف ساعة في الأسبوع يزيد أعداد الخلايا الدفاعية لدى المصابات بسرطان الثدي. وتبين في دراسة مميزة أن مجرد جلسة واحدة من التدليك, لمدة ساعة، كفيل برفع مستويات مضادات الأجسام لدى النساء اللواتي يتمتعن بصحة جيدة.

اعرف المزيد من الريفلوكسولوجي والعلاج بالتدليك

2- النوم لمدة كافية: يقول الاختصاصي الأميركي الدكتور مارك ليبونيس إن الحفاظ على الجهاز المناعي في أفضل حالاته يتطلب منا النوم لمدة تتراوح بين 7 و9 ساعات كل ليلة. فقد تبين أن أي افتقار إلى النوم، مهما يكن قليلاً، يمكن أن يتسبب في التهابات في الجسم. والمعروف أن هذه الالتهابات تخل بتوازن معظم أجهزة الجسم الأساسية مثل الجهاز العصبي والجهاز الهضمي، ويمكن أن تشكل الخطوة الأولى نحو الإصابة بأمراض خطيرة مثل مرض القلب، السكري، التهاب المفاصل والاكتئاب.

3- استخدام خيوط تنظيف الأسنان: إن الجراثيم نفسها التي تتسبب في مرض اللثة، مسؤولة عن الإصابة بالعديد من الالتهابات في مختلف أنحاء الجسم. ويؤكد الدكتور مايكل رويزن ضرورة تنظيف الأسنان بالخيوط الخاصة مرة على الأقل قبل النوم يومياً، للتخلص من الجراثيم الموجودة بين الأسنان. فمن شأن مثل هذه العادة اليومية البسيطة أن تقينا أمراضاً خطيرة مثل مرضي القلب والسرطان.

4- التخفيف من تناول السكر: يمكن للسكر أن يخفف من فاعلية خلايا الدم البيضاء. لذلك يتوجب تفادي الأطعمة والمشروبات التي يشكل السكر أو الساكاروز أبرز محتوياتها. ويُستحسن الاستعاضة عن المنتجات الغذائية الغنية بالسكر بأخرى محلاة بعصير الفواكه الطبيعي، أو بالعسل.

استغن عن السكر الأبيض وستشعر بالفرق


5- الإكثار من الخضار: تنصح اختصاصية التغذية، الأميركية ميشال باب بتناول مقدار كوب من خضار الفصيلة الصليبية مثل القرنبيط، البروكولي والملفوف، ما بين 3 و4 مرات في الأسبوع على الأقل. فقد أظهرت التجارب التي أجراها البحاثة في جامعة كاليفورنيا، أن مضغ وهضم هذه الخضار يؤديان إلى إنتاج مادة تقوي الجهاز المناعي لدى الفئران. وفي دراسات أخرى تبين أن تناول البروكولي الغني بأنواع فريدة من مضادات الأكسدة يُسهم في إبطاء ظهور أعراض الشيخوخة.