مؤسسة “الإسلام اليوم” وإنجازاتها

ثقافة عامة

انطلق على شرف الدكتور عبد الله عمر نصيف ـ نائب رئيس مجلس الشورى سابقاً ـ مساء يوم الثلاثاء الحفل التعريفي الثالث لمؤسسة الإسلام اليوم التي دشنت عدداً من مشاريعها بهذه المناسبة العامة، وقد شارك في الحفل نخبة من الشخصيات العامة من الدعاة والعلماء و الكتاب ورجال الأعمال في المنطقة الغربية كفضيلة الشيخ محمد قطب، والشيخ عبد الله بن بيه، والأستاذ جميل فارسي ، إضافة إلى عدد من الشخصيات النسائية كالدكتورة فاطمة عمر نصيف، والدكتورة آمال نصير.


وافتتح الشيخ سلمان بن فهد العودة ـ المشرف العام على مؤسسة الإسلام اليوم ـ
الذي عبر عن فرحته وامتنانه للحضور الذين شرفوا حفل المؤسسة، مدشناً في الوقت ذاته عدداً من المشاريع الإعلامية التي تعتزم المؤسسة إطلاقها.
حيث تصدرت قناة “فتوى” المعنية بشؤون الإفتاء والاستشارة أبرز المشاريع التي أطلقها الشيخ سلمان العودة مؤكداً أن الإسلام اليوم ستكون مشاركة في إدارة هذه القناة وإطلاقها.


كما أعلن الشيخ سلمان العودة عن قرب انطلاق قناة “الحسين” الناطقة بالغة الفارسية التي تحاور الشيعة بلغتهم، مؤكداً أن الإسلام اليوم ستكون مشاركة في إعداد هذه القناة ودعم مسيرتها.


وأعلن الشيخ سلمان العودة عن انتهاء المرحلة الأولى من مسابقة جيل التقنية التي أطلقتها مؤسسة الإسلام اليوم في شهر ذي القعدة من العام الماضي، وكانت النتائج قد كشفت عن تقدم أكثر من 450 اختراع جاءت من أنحاء شتى من العالم حملت تخصصات متنوعة طبية وهندسية وميكانيكية.


ثم ألقى الدكتور عبد الله عمر نصيف كلمة بهذه المناسبة عبر فيها عن عظيم شكره وامتنانه لمؤسسة الإسلام اليوم التي رعت هذا الحفل مؤكداً على الدور الكبير الذي تلعبه وسائل الإعلام في التأثير على الناس، مشدداً على دور وسائل الإعلام الإسلامية في تصدرها للتأثير وحمل الرسالة السامية.


كما ألقى الشيخ هاني الجبير ـ القاضي بالمحكمة الكبرى بجدة ـ كلمة عن تأثير الفتاوى التي تنشرها وسائل الإعلام، مشيداً بدور المكتب العلمي في الإسلام اليوم في نشر الفتاوى في كافة أنحاء العالم.


ثم ألقت الدكتورة فاطمة بنت عمر نصيف ـ مستشارة موقع الإسلام اليوم ـ التي أكدت على دور الإعلام في العولمة التي يعيشها العالم اليوم ودعت المؤسسات الإعلامية الإسلامية إلى الدخول بقوة للأخذ بزمام المبادرة أمام هذا الهجوم والغزو الثقافي الإعلامي العالمي.


كما شارك الشيخ الدكتور علي عمر بادحدح ـ المشرف العام على موقع إسلاميات ـ بكلمة أكد فيها أن الإعلام اليوم اقتحم كل الوسائل ويسهم في بلورة الأفكار ويشارك في فتح آفاق التنمية والتكنولوجيا، ويخاطب الشباب بالأفكار الحيوية المشجعة ويجلبهم للمسابقات المحفزة.


وفي كلمتها أشارت الدكتورة آمال بنت صالح نصير إلى أهمية التكامل الدعوي بين الرجل والمرأة، مستعرضة مسيرة هذا التكامل في مسار الدعوة منذ عهد النبوة حتى اليوم.


وفي ختام الحفل كرم الشيخ سلمان العودة الدكتور سفر الحوالي، استلمها نيابة عنه الشيخ محمد سعيد القحطاني، كما كرمت المؤسسة الكاتب الصحفي جميل فارسي، و كرم الشيخ سلمان العودة الدكتور عبد الله عمر نصيف على تشريفه ودعمه لحفل مؤسسة الإسلام اليوم الثالث في المنطقة الغربية.

ـــــــــ

الإسلام اليوم 09/05/2007 .