شروط حماية الصغار

مالية واقتصادية

شروط حماية الصغار

ولتحقيق حماية المستهلكين الصغار، يضع عاطف عبد الرشيد -منتج لوسائل اتصال للأطفال في مصر- شروطا ثلاثة؛ أولها وعي أولياء الأمور وإلمامهم بما يصلح للأطفال من شروط صحية فيما يحتاجونه، وفي توجيه سلوكهم لكي يكونوا مستهلكين واعين عند الكبر.

أما الشرط الثاني، فهو وعي الأطفال أنفسهم بما يستهلكونه، فالطفل يعلم حقوقه كمستهلك بالتدريج كأن يصحب أباه إلى الأسواق، ويعرف أن هناك قائمة أسعار، ولا يقبل أن يشتري بأسعار أكثر من المعلن عنها، ويرفض أن يشتري سلعة غير مكتوب عليها الثمن.

وفي مرحلة أخرى يتعلم الطفل أن يقرأ مكونات السلع المصنعة، وألا تحتوي هذه المكونات على المواد الضارة، وأن يفهم أن استهلاك سلع معينة أو الإسراف فيها يؤدي إلى أمراض صحية مثل السمنة، وما يترتب عليها من مضار صحية.

أيضا أن يتعود الطفل على ألا يكون مستهلكا شرها، وأن دخل الأسرة له سقف ويسمح بحد معين للإنفاق مع مراعاة ألا نشعر الطفل بالحرمان، وأن يمارس حقه في الشراء ومتعة حيازة الأشياء. ويمكن صياغة وعي الطفل كمستهلك بالوسائل المحببة إليه بالقصة والكتيب والنشيد والأغنية والمسلسل وغيرها.

أما الشرط الثالث الذي يضعه عبد الرشيد فيتعلق بالحكومات التي عليها أن تمارس رقابة جيدة على الأسواق، لكي تكون الأسعار مناسبة للخدمات والسلع المعروضة ومطابقة للمواصفات.