باب الجيم

النابلسي

- (ومن رأى) أنه يركب جاموساً أو زاوله أو دخل منزله أو فعل به فعلة فهو بمنزلة الثور في ذلك كله وإناث الجواميس بمنزلة البقر في أحوالها كلها.