باب الثاء

النابلسي

- (ومن رأى) أنه أكل ثوبه يأكل من ماله من وجه ما ينسب إليه.