باب الألف

النابلسي

- (أجاص) في وقته رزق أو غائب جاء أو يجيء وفي غير وقته مرض أو هم فإن رأى مريض أنه [ص 32] يأكل أجاصاً فإنه يبرأ.