الباب السابع والعشرون في الأطعمة والحلوى واللحمان وما

تفسير ابن سيرين

قال المعبرون ان دقيق الحنطة مال مجموع وعيال وعجنه سفر عاجنه إلى أقاربه والعجين مال شريف في التجارة يحصل منه ربح كثير عاجل ان اختمر وإن لم يختمر فهو فساد وعسر في المال وان حمض فهو قد أشرف على الخسران