الرضاع

ابن سيرين

الرضاع يدل في المنام على الاحتياج والتيتم والتلف وتغيير المزاج. فإن رأت إمرأة إنها ترضع إنساناً فإنها انغلاق الدنيا عليهما أو حبسهما، لأن المرضع كالسجين إلى أن يترك الطفل الثدي. ومن رأى: أنه يرضع صبياً بعد الفطام فإنه يسجن، أو يمرض، أو يغلق عليه باب، ومن أرضع صيدا أو ارتضع منه تناله شدة ثم يفرج الله تعالى عنه. ومن رأى: أنه في ثدييه لبناً فإنه مشرف على زيادة دنيا تدبر له ما لم يرضعه أحد، فإن ارضعه فلا خير فيه للراضع. وإن رأت المرأة أن رجلاً ارتضع من لبنها فإنه يأخذ من مالها بقدر ما أخذ من اللبن وهي كارهة، والمريض إذا رأى أنه يرضع فإنه يبرأ من مرضه.