باب الياء

النابلسي

- (ومن رأى) أنه أعسر فإنه يعسر عليه أمره وتدل اليد على الصناعة التي تصدر عنها وعلى المبايعة وعلى العهد وربما دل فقد اليد على الغنى عن السؤال من غير اللّه تعالى وحسن اليد دليل على حسن حال الوالد أو الولد أو طيب المال وكسبه وربما دل ذلك على مصافات الأصدقاء [ص 345] أو الإجراء المساعدين له على مصلحته وربما دل حسن اليد على النصر على الأعداء وإن لم يكن له في اليقظة يد ولا رجل ورأى أن له يداً ورجلاً في المنام انتفع بقريبه أو بمن كان يتودد إليه أو رزق من حيث لا يحتسب.