باب الياء

النابلسي

- (ومن رأى) يوسف عليه السلام نال خيراً في غربته وإن كان مسجوناً خلص من سجنه خضع له أعداؤه وظفر بهم وإن كان غائباً رجع إلى وطنه سالماً وإن كان طالباً للرياسة نالها [ص 340] وإن رآه من يطلب نكاح امرأة أو شراء جارية جميلة يملكها وينال مراده منها.