باب الميم

النابلسي

- (مدقوق اللحم) يدل على ما يعقب الدق والضرب وربما دل للأعزب على الزوجة والولد للحامل لأنه يهرس ويمتزج بغيره ويصير لا شيء ثم يصير شيئاً معدوداً بهياً شهياً وربما دل على اختلاط المال مع الشركاء ونتاج الفائدة بينهما.