باب الواو.

النابلسي

- (ومن رأى) أن له وجهين في المنام دليل على سوء الخاتمة لقوله عليه الصلاة والسلام: (ولا ينظر اللّه إلى ذي الوجهين).