باب الواو.

النابلسي

- (ومن رأى) أنه يلد فإن كان فقيراً صار غنياً وإن كان غنياً وقع في هم وغم وإن كان أعزب تزوج سريعاً حتى تكون المرأة هي التي تلد وسائر الناس إذا رأوا ذلك دل على أنهم يمرضون والمريض إذا رأى أنه يلد دل ذلك على الموت والفقراء والمحاويج والمماليك وذوو الهموم يدل ذلك لهم على الفرج والنجاة من الشدة وتدل هذه الرؤية في التجار على ذهاب ما لهم وفي المسافرين على خفة محملهم ويدل على موت قرابة لصاحب الرؤية.