باب النون.

النابلسي

- (نواة) هي في المنام دالة على النقير والفتيل والقطمير ومن كان معه نواة وكان محاكماً ظهرت حجته [ص 314] على خصمه لقوله تعالى: {ولا يظلمون فتيلاً}. وقوله: {ولا يظلمون نقيراً}. ولقوله تعالى: {والذين تدعون من دونه ما يملكون من قطمير}. وتدل النواة على العمر الطويل ويدل النوى على أثاث الدار وحسن المعتقد لأنه أساس الدين ويدل النوى على الفراق والبعد من لفظه.