باب الميم

النابلسي

- (ومن رأى) أنه يمتخط فإنه يولد له ولد من امرأة قدرها في النساء بقدر الموضع الذي امتخط فيه من المواضع فإن امتخط من الجانب الأيمن فالمولود ذكر وإن امتخط من الجانب الشمال فالمولود أنثى وإن لم تكن له حامل ولا له أهل ولا يريد النكاح فإنه يؤدي [ص 276] زكاة ماله أو يتصدق على النساء أو تنفذ وصيته والمخاط وما يخرج من الأنف كالماء فإنه إنذار بمرض أو نزلة وإن كان مخاطاً فهو دال على المال وإن استدعاه كان آذانه يصرفه حيث شاء وإن أكله احتاج إلى الدين أو إلى الشبهات.