باب الميم

النابلسي

- (ومن رأى) أنه تحول في صورة موسى عليه السلام أو لبس ثوباً من ثيابه فإن كان سلطاناً وله عدو ظفر بعدوه وبلغ ما أمله وإن رآه مسجوناً أو مضيقاً عليه أو من أيقن بالعطب في البحر دل على نجاته ورؤيته تدل على هلاك [ص 219] الجبابرة في تلك السنة ومن رآه وكان في حرب نصر.