باب الكاف.

النابلسي

- (ومن رأى) كبده توجعه فقد أساء إلى ولده أو حبيبه أو ناله هم من قبل أحدهما والقرحة على الكبد فسق ومن قطع كبده مات هو أو حبيبه والكبد طباخ الملك والأمير وذو المال فما حدث فيهما عاد إلى الطباخ وربما دل خروج الكبد من الجوف على الظلم وليس بمحمود والكبد مال باطل.