باب القاف

النابلسي

- (ومن رأى) بقلنسوة نفسه وسخاً أو حدثاً فهو دليل على ذنوب قد ارتكبها وإن رأت امرأة على رأسها قلنسوة فإنها تتزوج وإن كانت حبلى ولدت غلاماً والقلنسوة السوداء تولية القضاء ومن أعطاه السلطان قلنسوة ولي ولاية.