باب الفاء.

النابلسي

- (ومن رأى) من المرد أن زرعاً حسناً نبت له عذار مليح وإن رأى نباتاً في أرض مستوحشة استوحشه الناس في نبات لحيته وربما دل على الوجه المليح على البدر.