باب الفاء.

النابلسي

- (ومن رأى) أن له آنية من فضة أو دفع فضة مصوغة أو دراهم مجهولة في شيء من الأوعية فإنه سيكتم أمراً أو يستودع مالاً أو متاعاً فليتق اللّه وليؤد الأمانة وإن رأى أنه دفعه إلى غيره فإنه يستودعه سراً أو مالاً.