باب الفاء.

النابلسي

- (ومن رأى) أنه يصلح فروة أو كرباسة فإنه يصيب مكروهاً من حيث لا يتوقع وفرو السباع كالسمور والثعلب والسنجاب يدل على رجال ظلمة وقيل أنها دليل السودد.