باب الفاء.

النابلسي

- (ومن رأى) قطعة لحم قد لصقت بفخذه فإنه ينسب إليه ولد ليس هو منه والفخذ يدل على أحد أركان البيت وأحد عمده وربما دل على ما يعتمد عليه من مال أو سيد أو والد أو ولد أو زوجة أو زوج أو كسب أو دابة أو آلة تعينه على كسبه ويدل الفخذ على القبيلة التي هو منها فمن رأى فخذه قد حسن دل على حسن حال من دل عليه وكذلك أن رأى فيه زيادة رديئة كان عكسه وربما دل تعذر نفع الفخذ على تعطيل نفع الزوجة أو المركوب ويدل الفخذ على الصلاة وإتمامها وللتورك فيها ويدل على ما يصونه من لباس أو عدة أو ما يجلس عليه.