باب الغين.

النابلسي

- (ومن رأى) أنه يتغوط في الأسواق العامرة أو الحمامات أو الجماعات دل على غضب اللّه تعالى عليه والملائكة وخسارة كبيرة وظهور ما يخفيه ويدل على نقص يعرض له وإن تغوط في مزبلة أو في شط البحر أو في موضع لا ينكر فيه ذلك فهو دليل خير وذهاب [ص 111] الهم والوجع فإن رأى إنساناً معروفاً يرميه بغائط فإن ذلك يدل على معاداة أو مخالفة في الرأي والظلم يعرض له ممن رماه به ومضرة عظيمة والتلطخ بالغائط مرض أو خوف وهو دليل خير لمن أفعاله قبيحة فقط.