باب الغين.

النابلسي

- (ومن رأى) أنه مغتاظ على إنسان فإنه ينقلب عليه أمره ويذهب ماله لقوله تعالى: {ورد اللّه الذين كفروا بغيظهم لم ينالوا خيراً}. والغيظ فقر وإتلاف مال.