باب الظاء

النابلسي

- (ومن رأى) أنه وجد ظليماً من الإمام نال منه حكماً وقضاء إن كان فقيهاً وإلا فإن القاضي يصير تحت يده أو ينال سلطاناً وولاية بقدر ما يكون أهلاً لذلك ومن ركب ظليماً فإنه يركب خيل البريد.