باب الظاء

النابلسي

- (ومن رأى) أن ظهره يوجعه حبس رئيسه الذي يستند إليه.