باب الظاء

النابلسي

- (ومن رأى) أن ظهره أسود أو أحمر خشي عليه من الضرب فيه وإن رآه سميناً أبيض يلمع دل على تجديد الملابس المليحة وربما دل ذلك على استظهاره بعلم أو ولد أو سلطان يشتد ظهره أو بمسكن أو دار وربما ظاهر وزوجته وإن كان ظهره مكوياً بنار دل على بخله وإمساكه لحق اللّه وظهر الرجل هو الذي يستظهر به وموضع قوته وهو من المملوك سيده فإن رأى أن ظهره منحن أصابته نائبة فإن رأى ظهر صديقه فإن صديقه يولي عنه وجهه وإن رأى ظهر عدوه فإنه يأمن من شره وإن رأى ظهر امرأة فإنها كانت تنسب إلى الدنيا وكانت عجوزاً فإن الدنيا تولى عنه وإن كانت نصفاً فإنه في طلب أمر قد تعسر عليه وتولى عنه وإن كانت شابة فإنه ينتظر خيراً يبطئ ذلك الخير عليه قليلاً والظهر يدل على الشيخوخة وكذلك جميع الأعضاء الخلفانية.