باب الطاء

النابلسي

- (ومن رأى) طبيباً يبيع الأكفان فليحذر منه فإنه قتال خائن في طبه لا سيما إن كانت الأكفان التي باعها مطرية فهو أدل دليل على تدليسه في دوائه وغلط الناس فيه عامة.