باب الطاء

النابلسي

- (ومن رأى) طائراً جاء من السماء فوقع بين يديه فهي بشارة ثانية فيفرح بها والطائر العمل وربما دل الطائر المجهول على الإنذار والموعظة ومن حسن طائره في المنام حسن عمله أو أتاه رسول بخير.