باب الصاد

النابلسي

- (ومن رأى) أنه يصلي العشاء ربما دلت على التجهيز للأسفار أو الزواج أو الانتقال من مكان إلى مكان وربما دلت صلاة العشاء على العشا في العين وضعف النظر وتدل على فسحة الأجل لبعدها من الفجر ومن صلى الصبح فإنه يدل على يمين يحلفها ومن صلى العصر ينال يسراً بعد عسر ومن صلى المغرب فإنه في أمر قد انتهى ويدركه عاجلاً.