باب السين

النابلسي

- (ومن رأى) أنه يمنع السيل عن داره فإنه عدواً يمنعه عن ضرر يقع بأهله أو حاشيته والسيل دال على العدو وإذا هدم الدور أو أتلف الأشجار أو قتل الدواب أو أغرق بني آدم فإن انتفع الناس به في المنام بسبب صفائه وعذوبته وهدوءه دل على القفول المتتابعة بالخيرات وانتفاع الناس بذلك والسيل يدل على الهزر في الكلام والكذب في المقال وإن جرى السيل بالدم والجيف فإنه يدل على مقت اللّه تعالى وسخطه ورؤية السيل دليل على نزول الغيث وربما دل السيل على لسان صاحبه ويدل على المرأة السليطة إذا دخل لبيته خاصة ويدل الجواد السابق والساعي اللاحق يأتي من الجهة التي رؤي فيها وربما دل السيل على ما يسيل من عسل أو لبن أو زيت فإن رأى أنه يجمع من السيل ويجعله وعاء والناس فرحون ويوزعونه ويأكلون منه فإنه يدل على رخص ما ذكرناه من العسل أو اللبن أو الزيت وما أشبه ذلك وربما دل السيل على قطع الطريق من جهة المتحزبين أو من أسد أو هامة وربما دل السيل في غير وقته على البدعة من الجهة التي جاء منها السيل والماء الذي يغرق الأرض بلاء وغرم يصيب الناس وعدو يسير إليهم أو وباء يقع بهم إلا أن يكون ماء نزل من السماء فإنه خير وغياث وبركة للناس.