باب السين

النابلسي

- (سورة المجادلة) من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال نافع وابن كثير فإنه يجري عليه أذية من قوم أراذل وقال ابن فضالة إلا أن يكون عالماً فلا يضره شيء وقيل إنه يجادل أهل الأديان الباطلة ويكون محجاجاً وقيل ينجو ممن يطلبه بدعاء يستجاب له.