باب الراء

النابلسي

- (ومن رأى) رحى انكسرت فإن كان مسجوناً نجا وخرج وإن كان مهموماً فرج عنه همه وإن كان في مهلكة نجا أو أنه يموت ومن [ص 247] رأى له رحى تطحن طعاماً بماء جار أو بغير ماء فإن معيشته من كد غيره وتكون المعيشة في قوتها وصلاحها بقدر قوة الرحى وما يدور من طحنها وحسن موضعها وإحكامها فان رأى أن حجر الرحى انكسر مات صاحب الرحى وإن رآها تطحن حجارة أصابه خوف والرحى تدل على الخوف ومن اشترى رحى تزوج إن كان عازباً أو زوج ابنته أو اشترى خادماً أو سافر إن كان من أهل السفر ورحى الريح خصومة لا بقاء لها وقيل انكسار الرحى يدل على فرج صاحبها من الهموم وقيل موت صاحبها وأما رحى الزعفران فإنها دالة على الأفراح والمسرات وصلاح الحال والثناء الطيب وإن دلت على المرأة والرجل دلت لهم على الوقار والسكينة وربما دلت على المرض بالصفراء ورحى الماء والهواء غلمان السلطان أو بوابه وربما دلت ذلك على تيسر العسير وجريان السفن ونزول الغيث ورحى اليد دالة على الراحة والفرج وربما دلت على الشر والخصومة والزوجة أو الجارية وربما دلت على الزوجة والمعيشة والرزق فإن كانت كاملة العدة دلت على إنجاز الأمور والسفر السريع وتدل على المرأة الأكولة الكثيرة الشر المؤثرة بما عندها.