باب الراء

النابلسي

- (رضاع) هو في المنام يدل على الاحتياج والتيتم والتلف وتغيير المزاج فإن رأت امرأة أنها ترضع إنساناً فإنها انغلاق الدنيا عليهما أو حبسهما لأن المرضع كالمحبوس إلى أن يخلى الصبي الثدي وذلك لأن ثديها في فم الصبي ولا يمكنها النهوض وكذلك الذي يمص اللبن كائناً من كان من صبي أو رجل أو امرأة.