باب الذال

النابلسي

- (ومن رأى) ذئباً صار أنيساً [ص 230] كالخروف فإنه لص يتوب ومن رأى أنه صار ذئباً في منامه نال سروراً وفرحاً ولبن الذئب خوف وذهاب أمر والذئب سلطان ظلوم غشوم أو لص ضعيف أو رجل كذوب مخالف فمن رأى أنه يعالج ذئباً فإنه يعالج رجلاً كذلك والذئب تدل رؤيته على الكذب والحيلة والعداوة للأهل والمكر بهم فإن رأى في منامه كلباً وذئباً اجتمعا واتفقا دل على النفاق والمكر والخديعة بهم.