باب الدال

النابلسي

- (ومن رأى) أنه يدخل إلى الآخرة ويرى ما فيها فإن الرؤيا فيمن كان حسن الفعال يفعل بعلم واستطاعة ويدل على بطالة ومضرة ومن كان خائفاً أو مهموماً أو مغموماً ذهب خوفه وغمه وهمه وفي وسائل الناس يدل ذلك على السفر ومفارقة الوطن.