باب الخاء

النابلسي

- (ومن رأى) كأن لسان معتقل نال فصاحة وفقهاً ورزقاً يأتيه وظفراً بالأعداء.