باب الخاء

النابلسي

- (ومن رأى) أن رجليه مخضوبتان وقد نقشهما فإنه يصاب بأهله فإن رأت ذلك امرأة أصيبت ببعلها واليد [ص 194] المخضوبة معيشة نكدة ومن خضب يده في جيفة فإنه يحضر فتنة.