باب الخاء

النابلسي

- (ومن رأى) أنه يشربها وليس منازع في كأسها أصاب مالاً حراماً وقيل بل مالاً حراماً وإن كان له منازع فإنه ينازعه في الكلام والخصومة بقدر ذلك فإن رأى أنه أصاب نهراً من خمر فإنه يصيب فتنة في دنياه فإن دخله وقع في فتنة بقدر ما نال منه ورؤية الخمر لمن يريد الشركة أو التزوج موافقة بسبب امتزاجها وشرب الخمر للوالي عزل وشرب الخمر الممزوجة بالماء مال حلال وبعضه حرام وقيل مال في شركة وقيل يأخذ من امرأة مالاً ويقع في فتنة.