باب الخاء

النابلسي

- (ومن رأى) أنه أعطى الثمن ولم يعاين الدراهم ولا قلبها فإنه يصيب خيراً يؤدي شكره.