باب الخاء

النابلسي

- (ومن رأى) أنه أحسن الخطبة والصلاة وأتمها بالناس وهم يسمعون لخطبته فإنه يصير والياً مطاعاً فإن لم يتمها لم تتم خلافته وعزل.