باب الحاء

النابلسي

- (فإن رأى) كأنه في حصن فإن كان يليق به الملك ملك أو تزوج إن كان أعزب أو رزق ولداً أو اشترى ملكاً أو أسلم إن كان كافراً أو تاب واستقال إلى اللّه تعالى من ذنوبه والحصن يدل على الإسلام.