زاد المسلم في رمضان الصفحة 1 من 1

بواسطة: محمد بن أبراهيم بن محمد المقيد

دعاء رؤية الهلال كان الرسول صلى الله عليه وسلم إذا رأى الهلال قال : ( اللهم أهله علينا باليمن والإيمان والسلامة والإسلام ربي وربك الله ) . رواه الترمذي وقال حديث حسن . وقال يحيى بن أبي كثير كان المسلمون يدعون : ( اللهم سلمني إلى رمضان ، وسلم لي رمضان ، وتسلمه مني متقبلاً ) . فرضية النية قال الرسول صلى الله عليه وسلم : ( من لم يبيت الصيام قبل الفجر فلا صيام له ) . أخرجه أحمد وأبو داود والترمذي والنسائي وغيرهم . ووقتها الليل كله إلى طلوع الفجر ، ومحلها القلب . المفطرات 1- الجماع 2- إنزال المني بالإختيار . 3- الأكل أو الشرب . 4- ما كان بمعنى الأكل أو الشرب . 5- التقيؤ عمداً . 6- خراج الدم بالحجامة . 7- خروج دم الحيض والنفاس . المستحب للصائم 1- السحور وتأخيره : قال الرسول صلى الله عليه وسلم : ( تسحروا فإن في السحور بركة ) متفق عليه . 2- تعجيل الفطر : قال الرسول صلى الله عليه وسلم : ( لا يزال الناس بخير ما عجلوا الفطر ) متفق عليه . 3- الفطر على رطب فإن لم يجد فعلى تمر فإن لم يجد فعلى ماء . 4- الإكثار من الصدقة والإحسان وتلاوة القرآن وتفطير الصائمين . الواجب على الصائم أن يقوم بما أوجب الله عليه من العبادات ومن أهمها الصلاة المفروضة فيؤديها في قوتها ، مع الجماعة في المسجد ، وأن يتجنب جميع ما حرم الله عليه ، ورسوله من الأقوال والأفعال ، فيتجنب الكذب والغش والغيبة والنميمة والشتم واللعن ومشاهدة وسماع المحرم وشهادة الزور .... ما يقال عند الإفطار كان الرسول صلى الله عليه وسلم إذا أفطر قال : ( ذهب الظمأ وابتلت العروق وثبت الأجر إن شاء الله تعالى ) رواه أبو داود والنسائي وهو حديث صحيح . وكان الرسول صلى الله عليه وسلم إذا أفطر قال : ( اللهم لك صمت وعلى رزقك أفطرت ) رواه أبو داود مرسلاً ولكن له شواهد يقوى بها . وكان عبد الله بن عمروا رضي الله عنه إذا أفطر يقول : ( اللهم إني أسألك برحمتك التي وسعت كل شيء أن تغفر لي ) . الدعاء إذا أفطر عند قوم كان الرسول صلى الله عليه وسلم إذا أفطر عند قوم دعا لهم فقال : (أفطر عندكم الصائمون وأكل طعامك الأبرار وصليت عليكم الملائكة ) رواه أبو دواود وغيره وهو حديث صحيح بطرقه . الدعاء مستجاب في رمضان قال الرسول صلى الله عليه وسلم : ( لكل مسلمٍ دعوة مستجابة يدعو بها في رمضان) رواه الإمام أحمد وسنده جيده وقد ورد في أحاديث عديدة أن هذه الدعوة عند الفطر ، فاحرص عند الإفطار التضرع إلى الله بجوامع الدعاء . فضل من فطر صائماً قال الرسول صلى الله عليه وسلم : ( من فطر صائماً كان له مثل أجره غير أنه لا ينقص من أجر الصائم شيء ) رواه الترمذي وقال حديث حسن . فضل العمرة في رمضان قال الرسول صلى الله عليه وسلم : ( عمرة في رمضان تقضي حجة ـ أوحجة معي ) متفق عليه رمضان شهر القرآن قال الله تعالى في سورة البقرة : ( شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن هدىً للناس وبينات من الهدى والفرقان ) كان الإمام مالك ـ رحمه الله ـ إذا دخل رمضان ترك قراءة الحديث وأقبل على قراءة القرآن من المصحف . ونقل عن السلف أنهم كانوا يختمون القرآن في كل ثلاث ليال مرة ، فإذا كان رمضان ختموه في كل ليلتين مرة ، فإذا دخلت العشر الأواخر ختموه في كل ليلة . فضل قيام رمضان قال الرسول صلى الله عليه وسلم : ( من قام رمضان إيماناً واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه ) . متفق عليه ، ومعنى قوله ( إيماناً ) أي : إيماناً بالله وبما أعده من الثواب للقائمين ، ومعنى قوله ( احتسابا ) أي : طلباً لثواب الله لم يحمله على ذلك رياءً ولا سمعة ولا طلب مال ولا جاه . وقيام رمضان شامل للصلاة في أول الليل وآخره . أذكار الركوع ( سبحان ربي العظيم ) ثلاث مرات ، ( اللهم لك ركعت وبك آمنت ، ولك أسلمت ، خشع لك سمعي وبصري ومخي وعظمي وعصبي ) ( سبوح قدوس رب الملائكة والروح ) رواه مسلم ( سبحانك اللهم ربنا وبحمدك ، اللهم اغفر لي ) متفق عليه ، ( سبحان ذي الجبروت والملكوت والكبرياء والعظمة ) . حديث صحيح رواه أبو دواد والنسائي والترمذي . أذكار السجود ( سبحان ربي الأعلى ) ( ثلاث مرات ) ( سبوح قدوس رب الملائكة والروح ) ( اللهم لك سجدت وبك آمنت ولك أسلمت ، سجد وجهي للذي خلقه وصورة وشق سمعه وبصره تبارك الله أحسن الخالقين ) ( سبحانك وبحمدك لا إله إلا أنت ) ( اللهم أعوذ برضاك من سخطك وبمعافاتك من عقوبتك وأعوذ بك منك لا أحصي ثناءً عليك أنت كما أثنيت على نفسك ) ( اللهم اغفر لي ذنبي كله دقه وجله وأوله وآخره وعلانية وسره ) رواه مسلم . ( سبحانك اللهم ربنا وبحمدك ، اللهم اغفر لي ) متفق عليه . ( سبحان ذي الجبروت والملكوت والكبرياء والعظمة ) . حديث صحيح رواه أبو داود والنسائي ورواه الترمذي بأسانيد صحيحة . دعاء سجود التلاوة كان الرسول صلى الله عليه وسلم يقول في سجود التلاوة : ( سجد وجهي للذي خلقه وشق سمعه وبصره بحوله وقوته فتبارك الله أحسن الخالقين ) . رواه أبو داود والترمذي والنسائي والحاكم . دعاء القنوت عن الحسن رضي الله عنه قال : علمني رسول الله صلى الله عليه وسلم كلمات أقولهن في الوتر ( اللهم اهدني فيمن هديت وعافني فيمن عافيت وتولني فيمن توليت وبارك لي فيما أعطيت وقني شر ما قضيت ، فإنك تقضي ولا يقضى عليك وإنه لا يذل من واليت وتباركت ربنا وتعاليت ) رواه الأربعة والبيهقي . الذكر بعد السلام من الوتر كان الرسول صلى الله عليه وسلم إذا سلم من وتره قال : ( سبحان الملك القدوس ) ( ثلاث مرات ) والثالثة يجهر بها ويمد بها صوته ويقول ( رب الملائكة والروح ) رواه النسائي والدار قطني وغيرهما . العشر الأواخر ( كان الرسول صلى الله عليه وسلم إذا دخل العشر شد مئزره وأحيا ليله وأيقظ أهله ) متفق عليه . و ( كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يجتهد في العشر الأواخر ما لا يجتهد في غيرها ) رواه مسلم . ليلة القدر قال الرسول صلى الله عليه وسلم : ( من قام ليلة القدر إيماناً واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه ) متفق عليه . ويستحب تحريها في العشر الأواخر في الأوتار ، أي ليالي : إحدى وعشرين ، وثلاث وعشرين ، وخمس وعشرين ، وسبع وعشرين وتسع وعشرين لقول الرسول صلى الله عليه وسلم : ( التمسوها في العشر الأواخر . في الوتر ) متفق عليه . وأرجاها ليلة سبع وعشرين وهو مذهب أكثر الصحابة وجمهور العلماء حتى إن أبي بن كعب رضي الله عنه ( كان يحلف لا يستثني أنها ليلة سبع وعشرين ) رواه مسلم وقال في فتح الباري : ( أرجح الأقوال أنها في وتر من العشر الأخير وأنها تتنقل ) . إذا تقرر هذا وعلمت ما ورد من الحث عليها فاعلم أنه ينبغي لكل مسلم أن يبذل جهده في إحياء ليالي العشر الأخير وقيامها لعله يصادف تلك الليلة الجليلة . دعاء ليلة القدر عليك بالدعاء في ليلتها أكثر منه وقدم بين يديه التسبيح والتحميد والتهليل واختمه بالصلاة والسلام على الرسول صلى الله عليه وسلم . وعن عائشة رضي الله عنها قالت : قلت يا رسول الله أرأيت إن وافقت ليلة القدر ما أقول فيها قال : قولي : ( اللهم انك عفو تحب العفو فاعف عني ) . رواه الترمذي وابن ماجه وسنده صحيح . سنن مهجورة 1- الاعتكاف : ( كان الرسول صلى الله عليه وسلم يعتكف في العشر الأواخر من رمضان حتى توفاه الله ) رواه البخاري . 2- التكبير : من غروب شمس آخر يوم من رمضان إلى صلاة العيد وصفته : ( الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله ، والله أكبر الله أكبر ولله الحمد ) . راجع زاد المسلم في الاعتكاف وزكاة الفطر والعيد . صيام الدهر قال الرسول صلى الله عليه وسلم : ( من صام رمضان ، ثم أتبعه ستاً من شوال كان كصيام الدهر ) . رواه مسلم . بشرى من فعل شيئاً من مبطلات الصيام ناسياً أو مكرهاً أو جاهلاً بالحكم أو بالوقت فلا شيء عليه. السواك للصائم يرخص للصائم السواك قبل الزوال وبعده ، وهو مستحب في المواضع التي يستحب فيها في سائر الأحوال . الجناية والصيام من أصبح جنباً من جماع في الليل ، فإنه يصوم ولا شيء عليه ويغتسل بعد ذلك . المضمضة والاستنشاق قال الرسول صلى الله عليه وسلم : ( وبالغ في المضمضة والاستنشاق إلا أن تكون صائماً ) . رواه أبو داود والترمذي وأحمد والنسائي وغيرهم . فينبغي ألا يبالغ الصائم فيهما خشية أن يصل شيء من الماء إلى حلقه فيفطر به .