رسالة مختصرة فيما يفعله الحاج الصفحة 2 من 7

بواسطة:

اليوم التاسع - إذا صلى الفجر .. وطلعت الشمس إنطلق إلى عرفة وهو يلبي ويكبر . - يكره صيام هذا اليوم ووقف النبي صلى الله عليه وسلم مفطراً حيث أرسل إليه بقدح لبن فشربه . - من السُنة النزول في نمرة إلى الزوال إن أمكن . - ثم تكون هناك خطبة وبعدها يصلي الظهر والعصر جمع تقديم ركعتين ركعتين ' بأذان واحد وإقامتين ' . - ثم يدخل عرفة ' ويتأكد أنه داخل حدودها ' لأن وادي عُرنة ليس من عرفة . - ويتفرغ للذكر والتضرع إلى الله عز وجل والدعاء . - عرفة كلها موقف .. وإن تيسر له أن يجعل جبل الرحمة بينه وبين القبلة كان أفضل . - وليس من السُنة صعود الجبل . - أثناء الدعاء يستقبل القبلة رافعاً يديه يدعو بخشوع وحضور قلب حتى الغروب . - ويكثر من قول ' لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير ' . - بعد الغروب ينطلق إلى مزدلفة بهدوء وسكينة ' وإذا وجد متسعاً أسرع قليلاً ' . - حيث يصل يصلي المغرب والعشاء جمع تأخير ' المغرب ثلاث ركعات والعشاء ركعتين ' لا يصلي بعدهما شيئاً . - ثم ينام حتى الفجر .. أما الضعفاء والنساء فيجوز لهم الذهاب إلى منى بعد منتصف الليل.